نظرية التلقي المفهوم والنشأة – قصيدة (بعدَ سنة) للشاعر غازي القصيبي أنموذجاً

المؤلفون

  • حمدة إبراهيم العوضي

الكلمات المفتاحية:

نظرية التلقي
الشكلانية
الأدب
روبرت هولب
بنيوية
هيرمونيطيقا
سيسيولوجيا

الملخص

يناقش البحث نظرية التلقي وجذورها التاريخية وأهم مبادئ هذه النظرية، وما لها من وجهات نظر أثرت في الأدبين الغربي والعربي، وعن أهم الرواد الذين أسهموا في نشر وتعميم أفكارهم، وظهور مدارس مختلفة انبثقت من مبدأ التلقي فيما بين الأديب وعمله الأدبي. ويعرض البحث أهم المفاهيم التي صيغت لتوضيح أفكار النظرية، ووجهات النظر المختلفة التي دافعت وانتصرت لفكرتها، فهناك من يركز على حاجات المجتمع وآخرون يركزون على الشكل فقط غير آبهين للمعنى. كما وسنرى أهمية القارئ ودوره في تحليل النص، وانعكاس فكره وحاجاته النفسية فيما يؤول وينقد، وذلك لأن هذه النظرية تمد جميع أبعادها بيد القارئ وتعتبره حجر الأساس في النقد الأدبي، كما وسترون اعتبارها بأن المتلقي هو العامل الرئيس في نجاح النص من عدمه.

السيرة الشخصية للمؤلف

حمدة إبراهيم العوضي

كليات التقنية العليا || الإمارات

التنزيلات

منشور

2022-06-30

كيفية الاقتباس

العوضي ح. إ. (2022). نظرية التلقي المفهوم والنشأة – قصيدة (بعدَ سنة) للشاعر غازي القصيبي أنموذجاً. مجلة علوم اللغة العربية وآدابها, 1(3), 85–108. https://doi.org/10.26389/AJSRP.A290122

إصدار

القسم

المقالات