الرموز الحيوانية لمعبودات شبه الجزيرة العربية خلال الألف الأول قبل الميلاد: دراسة مقارنة

المؤلفون

  • شهد عبدالله الشويكان

الكلمات المفتاحية:

المعبودات
الرموز الحيوانية
جنوب شبه الجزيرة العربية
شمال شبه الجزيرة العربية

الملخص

هدف البحث إلى دراسة الرموز الحيوانية لمعبودات شبه الجزيرة العربية، حيث ظهرت من خلاله التعرف على نظرة الإنسان القديم تجاه صفات ومميزات بعض الحيوانات التي جعلته يربط بينها وبين المعبود، مما جعلها سبباً في اختيار الرمز الحيواني للمعبود، إذ نجد أن رموز المعبودات كانت حيوانات من نفس بيئة الإنسان ففي جنوب الجزيرة العربية ظهر الثور والوعل والثعبان في مقدمة الرموز الحيوانية وذلك للتشابه بين مميزاتهم وصفات المعبودات القمرية، واتخذت تلك الرموز مكانة عالية في ديانة ممالك جنوب الجزيرة العربية، في حين أن تماثيل النسر والأسد وجدت بكثرة في رموز المعبودات الشمسية في شمال الجزيرة العربية ورمزاً لبعض المعبودات الوافدة التي أظهرت تأثر شمال الجزيرة العربية بمعبودات الحضارات المجاورة وبدء تحول الرموز الحيوانية إلى تماثيل بشرية.

التنزيلات

بيانات التنزيل غير متوفرة بعد.

السيرة الشخصية للمؤلف

شهد عبدالله الشويكان

جامعة طيبة | المملكة العربية السعودية

التنزيلات

منشور

2022-07-29

كيفية الاقتباس

الشويكان ش. ع. (2022). الرموز الحيوانية لمعبودات شبه الجزيرة العربية خلال الألف الأول قبل الميلاد: دراسة مقارنة. مجلة العلوم الإنسانية و الإجتماعية, 6(8), 1–26. https://doi.org/10.26389/AJSRP.D080122

إصدار

القسم

المقالات